تنويه: هذا مقال تكهّني ولا يجب أن يأخذه أحد كنصيحة أو إرشاد للتداول

يبدو  أن نهاية أسبوع صاخبة تنتظر سوق العملات الألكترونية, وبالتحديد البيتكوين والبيتكوين كاش.

تلاعب السعر
تلاعب السعر

بعد التلاعب الكبير بالسوق الذي كان سببه رودجير فير, وجيهان وو, والذي جعل سعر البيتكوين كاش يقفز من 600 الى 2,900 ومن ثم العودة الى 1,000 دولار في أقل من يوم, ساد هدوء نسبي وفي هذا الوقت حطّم البيتكوين الرقم القياسي وسجّل أعلى سعر في تاريخه.

ولكن, من تابع التصعيد المستمر في وتيرة البيتكوين كاش والسلطة المركزية التي تتحكم به (رودجير فير, جيهان وو) في التقليل من شأن البيتكوين ونشر الدعاية ضده, فمن المنطقي أن نتوقع أن أي فرصة أخرى لشن هجمة فتّاكة سوف تُستغل بدون تردّد.

ويبدو أن غدا هو الوقت الأنسب.

تعديل صعوبة التعدين

بحسب الموقع Fork.lol, والذي يعرض معلومات عن شبكة البيتكوين مقابل البيتكوين كاش بشكل مميّز, فإن صعوبة تعدين البيتكوين سوف تتغيّر بعد 30 ساعة من الآن تقريبا أو في بداية الأحد / نهاية السبت.

رسم بياني صعوبة التعدين
صعوبة تعدين بيتكوين, صعوبة تعدين بيتكوين كاش, والصعوبة المتوقعة (أصفر, أزرق, أحمر)

من المهم أن نذكّر هنا أن شبكة البيتكوين, بطبيعة سلسلة الكتل التي تعتمد عليها, هي ببساطة إضافة كتل جديدة الى السلسلة حيث تحوي كل كتلة معاملات جديدة. والمعدنون هم من يقومون بذلك.

من المهم أن نذكّر أيضا, ان المعدنون لا يكترثون بالسياسة, الفلسفة, أو التحزبات. المعدنون هم ببساطة شركات وضعت مئات الملايين من الدولارات على معدّات التعدين وسوف يعدنون العملة الأربح لهم.

فرصة للتلاعب

الجورثم صعوبة تعدين بيتكوين كاش القديم. جنون فعلي.
الجورثم صعوبة تعدين بيتكوين كاش القديم. جنون فعلي.

التلاعب بصعوبة تعدين البيتكوين كاش هو السبب الذي مكّن العملة من البقاء على قيد الحياة. فالألجورثم الذي حكم العملة البديلة في بداياتها سبّب تأرجحا كبيرا وجعل الشبكة تقوم بتمكين تعدين أكثر من 100 كتلة في الساعة أحينا, بدلا من 10.

جعل هذا الأمر المعدنون يعدنون البيتكوين كاش بالرغم من شح العمولة على المعاملات والسعر الذي لم يصل حتى الى 0.2 بيتكوين.

“إنفجار الفقاعة” الذي شهده البيتكوين قبل 10 أيام كان مجرد إرتفاعا كبيرا جدا في سعر البيتكوين كاش – بشكل غير طبيعي طبعا – وتعدين المعدنين للبيتكوين كاش بدلا من البيتكوين.

عند حدوث ذلك, تُشل شبكة البيتكوين, والمعاملات التي قيد التأكيد تصبح أكثر وأكثر, وتزداد العمولة على المعاملات بشكل كبير حيث يخشى المستخدمون عدم تأكيد معاملاتهم في وقت سريع.

هل نشهد غدا الجولة الثانية من الضخ المزيّف ومحاولة قتل البيتكوين؟

الفكرة

من المتوقع أن التعديل في صعوبة التعدين سوف يزيد بشكل كبير من صعوبة تعدين البيتكوين, وذلك بسبب القوة التعدينية الكبيرة (Hash power) التي قامت بالعمل في الشبكة خلال فترة التعدين الأخير, مما أدى الى إضافة 1.1 كتلة كل عشر دقائق بالمعدّل, بدلا من 1.0.

تعديل الصعوبة في البيتكوين لا يحدث بسرعة كما الحال في البيتكوين كاش. فمثلا, لو ازدادت الصعوبة من أجل إصدار كتلة اليوم, فلن يتم تسهيل الأمر في حال لم تصدر أي كتلة جديدة بعد التعديل.

من هنا تأتي الفرصة الذهبية للبيتكوين كاش.

الفرصة

لأول مرة البيتكوين كاش لديه غالبية التعدين
لأول مرة البيتكوين كاش لديه غالبية التعدين

ضخ البيتكوين كاش مباشرة بعد تعدين صعوبة البيتكوين, التسبب بانتقال غالبية القوة التعدينية الى البيتكوين كاش, شلّ البيتكوين.

يبدو ان ذلك خيالا علميا, وفرصة النجاح ضئيلة جدا. لكن لا بد أن نتذكر أنه قبل اسبوعين فقط حاز البيتكوين كاش على قوة تعدينية أكثر من البيتكوين بعد “الجولة الأولى” من هذا الهجوم وشلّت شبكة البيتكوين تقريبا لثلاثة أيام.

الملامح

Bithumb.

المصرف الكوري والذي كان مسؤولا عن أكثر من 60% من حجم التداول كل مرة تم فيها ضخ البيتكوين كاش, هو الدليل.

بشكل عام, يسبق ضخ البيتكوين كاش حجم تداول غير طبيعي من هذا المصرف, والذي لا يأخذ عمولة على التداول. أي أن الهجوم لشخص يملك مئات آلاف البيتكوين (مثل رودجير) يعتبر شبه مجّاني فهو ببساطة يتداول مع نفسه.

اليوم شهد المصرف حجم تداول كبير جدا, وقفز عقبه البيتكوين كاش الى 1,600 دولار, من 1,100 دولار تقريبا. في نفس الوقت, هبط البيتكوين الى امتحان ال 8,000. إن شهدنا الرقم 7 في اليسار بدلا من ال8, بنظري فإن نهاية الأسبوع سوف تكون صاخبة.

للتذكير, التلاعب في السوق لن يستمر للأبد فهو أمر مكلف جدا. لا تتسرعوا وتقوموا ببيع البيتكوين, فالهجمة الأخيرة مكّنت الشراء في 5,500 قبل الوصول الى 8,300. بالعكس! إشتروا بالرخيص.

بالتوفيق.

شارك في النقاش

الرداء إدخال التعليق
الرجاء ادخال اسمك هنا